Bienvenue
Connexion automatique    Nom d’utilisateur:    Mot de passe:    
           



Répondre
  
Nouveau
Page 1 sur 2
Aller à la page: 1, 2  >
(أشعارٌ غنتها كوكب الشرق أم كلثوم ـ الكلثوميات ـ )
Auteur Message
Répondre en citant


يا ظالمني 
غناء أُم كلثوم - تأليف أحمد رامي 
وقلبي من رضاك محروم 
يا ظالمني يا هجرني 
تحيرني وتضنيني 
تلوعني وتكويني 
وتغضب لما أقولك يوم 
ولما أشكي تخاصمني 
يا ظالمني 
وتنسى كل ما جرى لي 
حرام تهجر وتتجنى 
يصادف يوم وتصفى لي 
وأقضي العمر أتمنى 
وقاسيت الضنى في بعدك 
صبرت سنين على صدك 
عشان تعطف علي يوم 
وتتركني لأشجاني 
وتهجرني وتنساني 
وتغضب لما أقول لك يوم 
ولما أشكي تخاصمني 
يا ظالمني 
وانسى الكل علشانك 
أطاوع في هواك قلبي 
بكاس صدك وهجرانك 
وادوق المر في حبي 
يبان الدمع في عنيه 
ويزداد الجوى بي 
ويكثر في هواك اللوم 
وتفرح في عذالي 
وابات ابكي على حالي 
وتغضب لما أقولك يوم 
ولما اشكي تخاصمني 
يا ظالمني 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message

Message Publicité 

PublicitéSupprimer les publicités ?


Auteur Message
Répondre en citant


الأطلال 
غناء أُم كلثوم - تأليف إبراهيم ناجي 
كان صرحاً من خيالٍ فهوى 
يا فؤادي لا تسل أين الهوى 
وارو عني طالما الدمع روى 
إسقني واشرب على أطلالهِ 
وحديثاً من أحاديث الجوى 
كيف ذاك الحب أمسى خبراً 
+++ 
بفمٍ عذب المناداة رقيق 
لست أنساك وقد أغريتني 
من خلال الموج مُدَّت لغريق 
ويدٍ تمتدُّ نحوي كَيَدٍ 
أين في عينيك ذيَّاك البريق 
وبريقٍ يظمأُ الساري له 
+++ 
طائرُ الشوق أُغني ألمي 
يا حبيباً زرتُ يوماً أيكهُ 
وتجنِّي القادرِ المُحتكم 
لك إبطاءُ المُدِلِّ المُنعم 
والتَّواني جمراتٌ في دمي 
وحنيني لك يكوي أضلُعي 
+++ 
إنني أعطيتُ ما استبقيتُ شيئا 
أعْطني حُرِّيتي أطلق يديَّا 
لِمَ أُبقيه وما أبقى عليَّا 
آه من قيدِكَ أَدمى مِعصَمي 
وإلامَ الأسرُ والدنيا لديَّا 
ما احتفاظي بعهودٍ لم تصُنْها 
 
 
+++ 
فيه عزٌ وجلالٌ وحياء 
أين من عيني حبيبٌ ساحر 
ظالمُ الحُسنِ شهيُّ الكبرياء 
واثق الخطوةِ يمشي مَلكاً 
ساهمُ الطَرْفِ كأحلامِ المساء 
عَبِقُ السحرِ كأنفاسِ الرُّبى 
+++ 
فِتنة تمَّتْ سناءً وسنى 
أين مني مجلسٌ أنتَ به 
وفراشٌ خائرٌ مِنك دَنا 
وأنا حُبٌ وقلبٌ هائمٌ 
ونديمٌ قدَّم الكأس لنا 
ومن الشوقِ رسولٌ بيننا 
+++ 
كمْ بنينا مِن خيالٍ حَوْلنا 
هل رأى الحب سُكارى مِثلَنا 
تَثِبُ الفرحةُ فيه قَبْلنا 
ومشينا في طريقٍ مُقمرٍ 
وغدونا فَسَبقنا ظلَّنا 
وضَحكنا ضَحكَ طفلين معأً 
+++ 
وأَفقْنا ليتَ أنَّا لا نفيق 
وانتبهنا بعد ما زال الرحيق 
وتولىَّ الليلُ والليلُ صديق 
يقظةٌ طاحت بأحلامِ الكرى 
وإذا الفجرُ مُطلٌ كالحريق 
وإذا النورُ نذيرٌ طالعٌ 
وإذا الأحباب كلٌ في طريق 
وإذا الدنيا كما نعرفها 
+++ 
تَذْكُرُ العهدَ وتصحو 
أيها الساهرُ تَغْفو 
جدَّ بالتَذكارِ جُرحُ 
وإذا ما التأم جُرحٌ 
وتعلَّم كيف تمحو 
فتعلَّم كيف تنسى 
+++ 
ما بأيدينا خُلقنا تَعساء 
يا حبيبي كلُّ شيءِ بقضاء 
ذات يومٍ بعد ما عزَّ اللقاء 
رُبما تجمعُنا أقدارُنا 
وتلاقينا لقاءَ الغُرَباء 
فإذا أنكر خِلٌّ خِلَّهُ 
لا تَقُلْ شئنا فإن الحظَّ شاء 
ومضى كُلٌّ إلى غايَتِهِ 
+++ 
 
 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


أقبل الليل 
غناء أُم كلثوم - تأليف أحمد رامي 
أقبل الليل يا حبيبي وناداني حنيني 
وسرت ذكراك طيفاً هام في بحر ظنوني 
ينشر الماضي ظلالاً كان أُنساً وجمالا 
فإذا قلبي يشتاق إلى عهد شجوني 
وإذا دمعي ينهل على رجع أنيني 
يا هدى الحيران ... في ليل الضنى 
أين أنت الآن ... بل أين أنا 
أنا قلبٌ خفاق في دنيا الأشواق 
أنا روح هيمان في وادي الأشجان 
تاه فكري بين أوهامي وأطياف المنى 
لست أدري يا حبيبي من أنا أين أنا 
 
 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


هذه ليلتي 
غناء أُم كلثوم - تأليف جورج جرداق 
بين ماضٍ من الزمان وآت 
هذه ليلتي وحلم حياتي 
فاملأ الكأس بالغرام وهات 
الهوى أنت كله والأماني 
والعصافير تهجر الأوكار 
بعد حين يبدل الحب دارا 
سترانا كما نراها قفارا 
وديار كانت قديماً ديارا 
فتعالى أحبك الآن أكثر 
سوف تلهو بنا الحياة وتسخر 
+++ 
ثم أصغى والحب في مقلتينا 
والمساء الذي تهادى إلينا 
وحديثٍ يذوب في شفتينا 
لسؤالٍ عن الهوى وجوابٍ 
ليلم الأشواق عن أجفاني 
قد أطال الوقوف حين دعاني 
ثم اغمض عينيك حتى تراني 
فادن مني وخذ إليك حناني 
فكثير اللقاء كان قليلا 
وليكن ليلنا طويلاً طويلا 
+++ 
لو حملنا الأيام في راحتينا 
يا حبيبي طاب الهوى ما علينا 
وأتاحت لقاءنا فالتقينا 
صدفة أهدت الوجود إلينا 
ضاع فيها المجداف والملاح 
في بحارٍ تئن فيها الرياح 
كل ليلٍ إذا التقينا صباح 
كم أذل الفراق منا لقاء 
غريباً مسافراً بفؤادي 
يا حبيباً قد طال فيه سهادي 
+++ 
حلم آثر الهوى أن يطيله 
سهر الشوق في العيون الجميلة 
أوشك الصمت حولنا أن يقوله 
وحديثٌ في الجد إن لم نقله 
ومنى خاطري وبهجة أنسي 
يا حبيبي وأنت خمري وكأسي 
وغدي في هواك يسبق أمسي 
فيك صمتي وفيك نطقي وهمسي 
 
 
+++ 
والنواسي عانق الخيام 
هلَّ في ليلتي خيال الندامى 
وأحبوا واسكروا الأيام 
وتساقوا من خاطري الأحلام 
إن غدونا وصبحه ومساه 
رب من أين للزمان صباه 
نحن ليل الهوى ونحن ضحاه 
لن يرى الحب بعدنا من حداه 
هذه ليلتي فقف يا زماني 
ملء قلبي شوقٌ وملء كياني 
+++ 
 
 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


رباعيات الخيام 
غناء أُم كلثوم - شعر أحمد رامي
+++
 
نادى من الغيب غفاة البشر 
سمعت صوتاً هاتفاً في السحر 
تملأ كأس العمر كف القدر 
هبوا املأوا كأس المنى قبل أن 
+++ 
ولا بآتي العيش قبل الأوان 
لا تشغل البال بماضي الزمان 
فليس في طبع الليالي الأمان 
واغنم من الحاضر لذاته 
+++ 
وكمْ يَخيبُ الظَنُ في المُقْبِلِ 
غَدٌ بِظَهْرِ الغيب واليومُ لي 
جَمال دُنيايَ ولا أجتلي 
ولَسْتُ بالغافل حتى أرى 
+++ 
والصَدرُ قد ضاقَ بما لا يُقال 
القلبُ قد أضْناه عِشْق الجَمال 
والماءُ يَنْسابُ أمامي الزُلال 
يا ربِ هل يُرْضيكَ هذا الظَمأ 
+++ 
وفي ضِرامِ الحُبِّ أنْ يُحرَقا 
أولى بهذا القلبِ أن يَخْفِقا 
من غير أن أهْوى وأن أعْشَقا 
ما أضْيَعَ اليومَ الذي مَرَّ بي 
+++ 
نادى دَعِ النومَ وناغِ الوَتَر 
أفِقْ خَفيفَ الظِلِ هذا السَحَر 
قَصَرَ في الأعمارَ طولُ السَهَر 
فما أطالَ النومُ عُمرأً ولا 
+++ 
وطال بالأنجم هذا المدار 
فكم تَوالى الليل بعد النهار 
من أعْيُنٍ ساحِرَةِ الاِحْوِرار 
فامْشِ الهُوَيْنا إنَّ هذا الثَرى 
+++ 
واغْنَمْ من الحاضر أمْنَ اليقين 
لا توحِشِ النَفْسَ بخوف الظُنون 
غداً، وماضٍ من أُلوفِ السِنين 
فقد تَساوى في الثَرى راحلٌ 
+++ 
فإنما الأيام مِثل السَحاب 
أطفئ لَظى القلبِ بشَهْدِ الرِضاب 
حَظَكَ منه قبل فَوتِ الشباب 
وعَيْشُنا طَيفُ خيالٍ فَنَلْ 
+++ 
وحِرتُ فيه بين شتى الفِكر 
لبست ثوب العيش لم اُسْتَشَرْ 
أُدْرِكْ لماذا جِئْتُ أين المفر 
وسوف انضو الثوب عني ولم 
+++ 
وتطلبُ النفسُ حِمى طاعتك 
يا من يِحارُ الفَهمُ في قُدرَتِك 
صَحَوْتُ بالآمال في رَحمَتِك 
أسْكَرَني الإثم ولكنني 
+++ 
فإنني أطمَعُ في رَحْمَتِك 
إن لم أَكُنْ أَخلصتُ في طاعتِك 
قد عِشْتُ لا أُشرِكُ في وَحْدَتِك 
وإنما يَشْفعُ لي أنني 
+++ 
وكل ما في الكونِ من صَنْعَتِك 
تُخفي عن الناس سنا طَلعتِك 
ترى بَديعَ الصُنْعِ في آيَتِك 
فأنت مَجْلاهُ وأنت الذي 
+++ 
ففي مَداهُ مُنْتَهى أَمرِها 
إن تُفْصَلُ القَطرةُ من بَحْرِها 
مَسافةُ البُعْدِ على قَدرِها 
تَقارَبَتْ يا رَبُ ما بيننا 
+++ 
وكاشِفَ الضُرِّ عن البائسين 
يا عالمَ الأسرار عِلمَ اليَقين 
ظِلِّكَ فاقْبَلْ تَوبَةَ التائبين 
يا قابل الأعذار عُدْنا إلى 
+++ 
 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


قصة الأمس 
غناء أُم كلثوم - شعر أحمد فتحي
+++
 
أنا لن أعود إليك مهما اسْتَرْحَمَتْ دقات قلبي 
أنت الذي بدأ الملالة والصدود وخان حبي 
فإذا دعوت اليوم قلبي للتصافي لن يلبي 
+++ 
أمل الدنيا ودنيا أملي 
كنت لي أيام كان الحب لي 
بين افراح الغرام الأول 
حين غنيتك لحن الغزل 
لاحت أزاهير الصبا والفتون 
وكنت عيني، وعلى نورها 
قلبي ولم تُدرِك مداه الظُنون 
وكنت روحي، هام في سرها 
+++ 
ما بيننا إلا الرضا والصفاء 
وعدتني أن لا يكون الهوى 
بشرى توافينا بقرب اللقاء 
وقلت لي إن عذاب النوى 
طاب فيها خاطري 
ثم اخلفت وعوداً 
في غرامٍ ناضر ؟ 
هل توسمت جديداً 
فغرامي راح يا طول ضَراعاتي إليه 
وانشغالي في ليالي السهدُ، والوَجْدِ عليه 
+++ 
نَعْمَةٌ من تصوراتي ووجدي 
كان عندي وليس بَعْدَكَ عِندي 
في ابتعادي وكبريائي وزهدي 
يا ترى ما تقول روحك بعدي 
عِشْ كما تهوى قريباً، أو بعيدا 
حَسْبُ أيامي جراحاً ونواحاً ووعودا 
ولياليَّ ضياعاً وجحودا 
ولقاءً ووداعاً يترك القلب وحيدا 
يَسْهَرُ المصباحُ والأقداحُ والذكرى معي 
وعيونُ الليل يخبو نورها في أدمعي 
يالذكراك التي عاشت بها روحي على الوهم سنينا 
ذهبت من خاطري إلا صدى يعتادني حيناً فحينا 
+++ 
وأمانيُ حسانُ رَقَصَتْ في مَعْبَدي 
قصة الأمس أناجيها وأحلامُ غَدي 
وسحاباتٌُ خيالٍ غائمٍ كالأبدِ 
وجراحٌ مشعلاتٌ نارَها في مرقدي 
أنا لن أعود إليك مهما استرحمت دقات قلبي 
أنت الذي بدأ الملالة والصدود وخان حبي 
فإذا دعوت اليوم قلبي للتصافي لن يُلبي 
+++ 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


قصة حُبي - أو ذِكريات 
غناء أُم كلثوم - تأليف أحمد رامي 
بارقاً يلمع في جُنْح الليالي 
ذِكرياتٌ عبرت أُفق خيالي 
وجَلَتْ لي سِتْرَ أيامي الخوالي 
نَبَّهَتْ قلبيَ من غفوته 
لم يَزَلْ يَسْكُنُ جَنْبي 
كيف أنساها وقلبي 
إنها قصة حبي 
لَسْتُ أدري أيها أقرب مني 
ذِكرياتٌ داعَبَتْ فكري وظَني 
نَغَمٌ يَنْسابُ في لَحْنٍ أَغَنِ  
هي في سَمْعي على طول المدى 
وبُكاءٍ وأنين 
بين شَدْوٍ وحَنين 
لم يَزَل يَذْكُرُ دمعي 
كيف أنساها وسمعي 
وأنا أبكي مع اللحن الحزين 
يوم أشْرَقْتَ من الغَيْبِ عَليا 
كان فجراً باسماً في مُقْلَتَيا 
واجتلت زَهْرَ الهوى غَضاً نَديا 
أنِسَت روحي إلى طلعته 
وَرَعيناه وَفاءَ 
فَسَقَيْناهُ وِدادا 
وقطفناه لقاءَ 
ثم هِمْنا فيه شَوْقا 
طَلعةٌ كالبدرِ يَسْري 
كيف لا يَشْغَلُ فكري 
فِتنةٌ بالحب تُغْري 
رِقةٌ كالماءِ يجري 
تترك الخالي شَجِيا 
وهيَ في قلبي حنين 
كيف أنسى ذكرياتي 
وهيَ في سمعي رنين 
كيف أنسى ذكرياتي 
وهيَ أحلام حياتي 
كيف أنسى ذكرياتي 
مي على مِرآةِ ذاتي 
إنها صورةُ أيا 
وهيَ قُربٌ وَوِصال 
عِشْتُ فيها بيقيني 
وهيَ وَهمٌ وخَيال 
ثم عاشَتْ في ظُنوني 
ثم تبقى لي على مَرِ السنين 
وهيَ لي ماضٍ من العمرِ وآتِ 
لم يزل يسكن جنبي 
كيف أنساها وقلبي 
إنها قصة حبي
 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


سَلوا كؤوسَ الطِلا 
غناء أُم كلثوم - شعر أحمد شوقي 
+++ 
واسْتَخْبِروا الراحَ هل مَسَتْ ثناياها 
سَلوا كؤوسَ الطِلا هل لامَسَتْ فاها 
لا للسُلافِ ولا للوَرْدِ رَيَّاها 
باتَتْ على الرَّوضِ تَسقيني بصافيةٍ 
ولو سَقَتني بصافٍ من حُمَيَّاها 
ما ضَرَ لو جَعَلَتْ كأسي مَراشِفها 
ويُلْفِتُ الطير تحت الوَشي عِطْفاها 
هَيْفاءُ كالبانِ يَلْتَفُ النَسيمُ بِها 
جَرَتْ على فَمِ داودٍ فَغَنَّاها 
حَديثُها السِّحرُ إلا أنه نَغَمٌ 
ومَنْ وراءَ الدُجى بالشَوْقِ ناجاها 
حَمامةُ الأيْكِ مَنْ بالشَجْوِ طارَحَها 
إليه اُذناً وَحارَتْ فيه عَيْناها 
اَلْقَتْ إلى الليلِ جِيداً نافِراً وَرَمَتْ 
تَبْكي وتَهْتِفُ اَحياناً بِشَكْواها 
وعادَها الشوق للاَحبابِ فانْبَعَثَتْ 
كالحُلْمِ، آهاً لأيَّامِ الهَوى آها 
يا جارةَ الأيْكِ أيامُ الهَوى ذَهَبَتْ 
+++ 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


مِنْ أَجْلِ عَيْنَيْكَ 
غناء أُم كلثوم - تأليف الأمير عبد الله الفيصل
+++
 
بَعْدَ زمانِ كُنتَ فيه الخَلي 
من أجلِ عينَينَكَ عَشِقْتُ الهوى 
تَقولُ للتَسْهيدِ لا تَرْحَلي 
وأَصْبَحَتْ عيني بَعدَ الكَرى 
ولا طَعْمُ الهَوى طابَ لي 
يا فاتِناً لولاه ما هَزني وَجْدٌ 
واظْلِمْهُ إن أَحبَبْتَ أو فاعْدِلَ 
هذا فؤادي فامْتَلِكْ أَمْرَهُ 
+++ 
أَشْعَلْتَ حَنيني 
من بَريقِ الوَجْدِ في عَنَيْكَ 
أرْسَلْتُ عُيوني 
وعلى دَرْبِكَ أنىَّ رُحْتَ 
بين شَكي ويَقيني 
الرؤى حَوليَ غامَتْ 
على لَحْنِ شُجوني 
والمُنى تَرْقُصُ في قَلبي 
+++ 
آهاتٍ دَفينَه 
اسْتَشِفُ الوَجْدَ في صَوتِكَ 
كَيْ لا أسْتَبينَه 
تَتَوارى بَيْنَ أنفاسِكَ 
الذي خِفْتَ شُجونَه 
لَسْتُ أدري أَهوَ الحُبُ 
فآثَرْتَ السَكينَه 
أَم تَخَوَّفتَ من اللَّومِ 
+++ 
كالنورِ في وَجنَةِ صُبْحٍ نَديَ 
مَلأتَ لي دَرْبَ الهَوى بَهْجَةً 
تَبْكي كَطِفلٍ خائفٍ مُجْهَدِ 
وكُنْتَ إن أَحسَسْتَ بي شِقْوَةً 
إلا سَراباً عالِقاً في يَدي 
وبَعْدَ ما أَغوَيتَني لم أجِدْ 
غابَ عن عَيني ولم أهتدي 
لَمْ أجْني منه غَيرَ طَيْفٍ سَرى 
+++ 
وتَمَنَيْتَ أن يَطولَ عَذابي 
كَمْ تَضاحَكْتَ عندما كُنْتُ أبكي 
وهي عُمري وصَفوَتي وشبابي 
كَم حَسِبْتَ الأَيامَ غَيرَ غَوانٍ 
رَجْعَ لَحْنٍ من الأَغاني العِذابِ 
كم ظَنَنتَ الأنينَ بينَ ضُلوعي 
حِينَ لم تَلقَني لِتَسْألَ ما بي 
وأنا أحتَسي مَدامِعَ قلبي 
+++ 
وقد كانت عِتابا 
لا تَقُلْ أينَ لَيالينا 
وقد كانت سَرابا 
لا تَسَلْني عى أَمانينا 
سِتْراً وحِجابا 
إنني أَسْدَلتُ فَوقَ الأَمْسِ 
واِسْتَبْقِ العِتابا 
فَتَحَمَّلْ مُرَّ هِجْرانِكَ 
+++ 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message
Répondre en citant


أَراكَ عَصِيَّ الدَمْع 
غناء أُم كلثوم - شعر أبي فراس الحمداني 
+++ 
أَما للهَوى نَهْيٌ عليكَ ولا أَمْرُ 
أراكَ عَصِيَّ الدَمْعِ شيمَتُكَ الصَبْرُ 
ولكنَّ مِثلي لا يُذاعُ لَهُ سِرُ 
نَعَمْ أَنا مُشْتاقٌ وَعِنْديَ لَوعَةٌ 
وأذلَلْتُ دَمْعاً مِنْ خلائقِه الكِبْرُ 
إذا الليلُ أضْواني بَسَطْتُ يَدَ الهوى 
إذا هيَ أَذْكَتْها الصَبابَةُ والقِكْرُ 
تَكادُ تُضِيءُ النارُ بَينَ جَوانِحي 
إذا مُتُّ ظَمْآناً فَلا نَزَلَ القَطْرُ 
مُعَلِلَتي بِالوَصْلِ والمَوتُ دونَهُ 
لِفاتِنةٍ في الحَيِّ شيمَتُها الغَدْرُ 
وَفَيْتُ وفي بعضِ الوفاءِ مَذلَّةٌ 
وهل لِشَجٍ مِثْلي على بالِهِ نُكْرُ 
تُسائلُني من أنت وهيَ عَليمَةٌ 
قَتيلُكِ قالَتْ أيُّهُمْ فَهُمُ كُثْرُ 
فَقُلتُ كما شاءت وشاءَ لها الهوى 
إذا البَيْنُ أَنْساني أَلَحَ بيَ الهَجْرُ 
وقلَّبتُ أمْري لا أرى ليَ راحَةً 
فَقُلْتُ مَعاذَ اللهِ بَل أنْتِ لا الدَهْرُ 
وقالَتْ لَقَد أذْرى بِكَ الدَهْرُ بَعْدَنا 
+++ 
 
 
 



_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message




Montrer les messages depuis:

Répondre
Page 1 sur 2
Aller à la page: 1, 2  >
Modération




Index | Créer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation remonter




Cityscapes.ma