Bienvenue
Connexion automatique    Nom d’utilisateur:    Mot de passe:    
           



Répondre
  
Nouveau
Page 1 sur 1
Sami Yusuf au Maroc ?
Auteur Message
Répondre en citant

Message Sami Yusuf au Maroc ? 

Salam

un sujet qui date de juillet mais que j'ai trouver intéressant à lire...



منقول عن صحيفة التجديد

مع قرب انطلاق فعاليات مهرجان الدار البيضاء في دورتها الثالثة، بدأت بعض الأصوات الصحافية، في توجيه الانتقادات بسبب برمجة الفنان العالمي سامي يوسف لافتتاح مهرجان الدار البيضاء في التاسع عشر من الشهر الجاري . ولم تتوجه هذه الانتقادات إلى طبيعة الفن أو شكله أو مضامينه، ولكن انبرت إلى الحديث عن ''توبة '' مهرجان الدار البيضاء، وكأن هذه المنابر تقدم إقرارا ضمنيا بأن الدورتين السالفتين ''غواية فنية ''، وتخوفت هذه ''الأقلام'' من أن ''تتأخون'' البيضاء فنيا كما تأخونت سياسيا ودينيا، وتهيبت من أن يسود هذا الفن المهرجانات الاخرى وكأن هذا النوع من الغناء جرب، يخشى انتقال عدواه إلى الملتقيات الفنية الأخرى التي يريدها أصحاب ''الفن النايض'' أن تبقى حكرا على ذوق واحد وقطب أحادي ، والحال أن البيضاء التي يوجد فيها عشاق الشعبي والعصري والهيب والهوب .. تحوي أيضا شبابا لهم اختياراتهم وأذواقهم ، وفنانوهم بدون استحضار خلفيات وعقلية التحريم التي لا توجد إلا في ذهنية هؤلاء الذين يصرون في كل مناسبة على إعادة نفس أغنية الأسطوانة المشروخة ، مادام لا يملكون نوتة أخرى يعزفون عليها .

وسيحيي الفنان سامي يوسف، بعد تظاهرة البيضاء مباشرة حفلا في 22 يوليوز2007 في الاسكندرية وآخر في سورية وحفلين في أمريكا وتظاهرة فنية بسراييفو وحفلات أخرى موضوعة على أجندته هذا الصيف، كل هذا ، ولم نقرأ أن منبرا صحافيا أو جهة ما ـ كيفما كان لونها او حتى التي لا لون لها ـ ، صادر حق الجمهور مهما اختلفت ملته ونحلته في الاستماع لهذا الفنان، وهو ما يؤكد أن هؤلاء القوم يتوهمون أن كل فنان أصيل يلهج ثغره بذكر الله أو يتغنى بالسمو الروحي للنفس البشرية، ينتمي قسرا إلى تنظيم الإخوان المسلمين العالمي ، ولذلك ساءهم يوم بثت دوزيم ''كليبا'' لأحدث أغنية للفنان سامي يوسف، في الوقت الذي تتسابق فيه القنوات الفضائية الغنائية حتى (ميوزيكا، روتانا موسيقى ، نجوم..) إلى بث أحدث أغاني هذا الفنان .

إلى ذلك ، نفى هشام عبقري، المدير الفني لمهرجان الدار البيضاء نفيا قاطعا أن تكون جهات معينة قد ضغطت من أجل فرض سامي يوسف، مؤكدا ان سامي يوسف كان مبرمجا في الدورة الثانية من المهرجان، لكنه تعذر ذلك بسبب التزاماته الفنية .

وأضاف هشام عبقري أن المنتخبين من حقهم التعبير عن آرائهم لأنهم يمثلون ساكنة البيضاء ، لكنه نفى أن تكون هذه البرمجة تحت الضغط أو لجبر الخواطر .

وشدد عبقري في تصريح ل''التجديد'' أن عالمية الفنان سامي يوسف وشهرته وفنه، اعتبارات تحكمت في الاختيار، بغض النظر عن طبيعة المضمون، مستدلا بفرقة ''إيمينيم ''التي تغني بدارجة محلية بنيويورك غيرمفهومة تسمى ''سلاونج''، ومع ذلك تجذب الشباب بموسيقاها وإيقاعاتها ، يضيف عبقري في رده على من يحتج على أغاني سامي باللغة الإنجليزية

إن من حق هذه القلة ألا تقبل بسامي يوسف وألا ترحب به (أصالة عن نفسها ) في بلد الثلاثين مليون مغربي ، لأنه لايحمل مظاهر العري ولا يروج لثقافة وفن العربدة ، ولا يمكن لجمهوره أن يتأبط قنينات الخمر والماحيا وأن يتسلح بالقرقوبي والعوازل الطبية لحضور هذه التظاهرة..

من حقكم أن تستمتعوا باختياراتكم الفنية وأن ترقصوا على دبيب النمل ، لكن ليس من حقكم أن تصادروا حق ناس ليس لهم من مهرجانات المغرب إلا قيد أنملة




_________________
Visiter le site web du posteur
Auteur Message

Message Publicité 

PublicitéSupprimer les publicités ?


Montrer les messages depuis:

Répondre
Page 1 sur 1
Modération




Index | Créer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation remonter




Cityscapes.ma